نزار قبانى شاعر المرأة و الحب

نزار قبانى شاعر ودبلوماسى عربى من سوريا , من أشهر من كتب شعر الحب والغزل فى القرن العشرين وقصائده الأكثر رواجا فى المكتبات العربية وعلى ألسنة الناس , كما تحولت أشعاره لأغانى يشدو بها العديد من المطربين العرب من المحيط إلى الخليج .

حياة نزار قبانى :

ولد نزار قبانى فى دمشق يوم 21 مارس عام 1923 وكان والده يمتلك مصنعا للشيكولاتة وله أختان وثلاث أخوة ذكور , صدم فى طفولته بعد انتحار شقيقته التى أجبرها الأهل على الزواج من رجل لا تحبه . أحب الرسم فى الطفولة المبكرة واتجه بعدها للموسيقى فتعلم العزف على العود , درس فى مدرسة الكلية العلمية الوطنية بين عامى (1930-1941), التحق بعدها بكلية الحقوق فى جامعة دمشق , صدر له أول ديوان شعرى عام 1944 بعنوان (قالت لى السمراء) وأثار جدل كبير لجرأة قصائده فى الغزل , تخرج من كلية الحقوق عام 1945 وعمل فى مناصب دبلوماسية بوزارة الخارجية السورية , تنقل للعمل فى مدن كثيرة مثل القاهرة ومدريد ولندن واسطنبول والصين . ترك العمل الدبلوماسى عام 1966 وتفرغ للشعر والأدب , عام 1967 أنشأ دار نشر فى بيروت وفى نفس العام كتب قصيدته (هوامش على دفتر النكسة)بعد هزيمة العرب أمام إسرائيل وبسببها تم منعه من دخول مصر ومنع بث أغانيه وأشعاره بها . كتب رسالة إلى الرئيس جمال عبدالناصر وشرح له ظروف كتابة القصيدة ومرارة صدمة الهزيمة فتم العفو عنه وعادت قصائده للظهور من جديد فى الإذاعة والتلفزيون . تزوج من حبيبته (بلقيس الراوى) عام 1969 وعاشا فى سعادة وحب حتى عام 1981 الذى قتلت فيه زوجته بعد إنفجار سيارة مفخخة فى السفارة العراقية ببيروت , حزن بعدها ولم يتزوج مرة أخرى ورثاها فى قصيدة شهيرة . ترك لبنان وتنقل بين باريس وجنيف لفترة إلى أن استقر فى لندن . داوم على كتابة الشعر والنثر حتى وفاته فى 30 أبريل عام 1998 بعد أزمة قلبية وتم دفن جثمانه فى دمشق تنفيذا لوصيته .

المرأة فى حياة نزار قبانى :

تمثل المرأة فى حياة نزار قبانى العامل الأكبر فى تشكيل شخصيته والمصدر الرئيسى فى أشعاره وكتاباته , النساء فى حياة نزار قبانى منذ الطفولة المبكرة وعلاقته القوية بأمه وتدليلها له ثم صدمته جراء انتحار شقيقته لإجبارها على الزواج من رجل لا تريده , يأتى بعدها الزواج الأول من قريبة له والطلاق بعدها لعدم الانسجام بينهم وعلاقة الحب مع الكاتبة (كوليت خورى) فى الخمسينات حتى اللقاء مع حبيبته (بلقيس الراوى) واشتعال شرارة الحب بينهم من أول نظرة فحاول خطبتها عام 1962 لكن أهلها رفضوا ذلك لسمعة أشعاره بالتغزل بالنساء واستمرار الحب رغم ذلك حتى تم الزواج بعدها بسبع سنوات والفاجعة التى تعرض لها نزار بعد اغتيال زوجته وحزنه الشديد عليها , كل هؤلاء النساء كان لهم الدور الأكبر فى تتويج نزار بلقب (شاعر المرأة والحب) .

أشعار نزار قبانى:

بدأ نزار قبانى كتابة الشعر العمودى فى سنوات المراهقة ثم تحول سريعا لقصيدة التفعيلة والنثر , ولغته الشعرية مستقاة من الواقع والحياة اليومية والأحداث السياسية , والناظر فى شعر نزار قبانى يجد أنه يبدو كنوع من الرسم بالكلمات أو عزف موسيقى على وتر المشاعر والأحاسيس الإنسانية المختلفة مما أدى لتحويل الكثير من النصوص لأغنيات رددها ملايين العرب . وتدور قصائده حول المرأة والحب والغزل ونقد أحوال العرب وأفكارهم ونقد الفكر الدينى السائد مع النزعة للحرية ووصف الطبيعة وبعض قصائد الرثاء .

من أشعاره فى الغزل والحب :

أحبك جدا … وأعرف أن الطريق إلى المستحيل طويل

وأعرف أنك ست النساء … وليس لدى بديل

وأعرف أن زمان الحنين انتهى … ومات الكلام الجميل

أحبك جدا … أحبك جدا وأعرف أنى أعيش بمنفى وأنت بمنفى

بعد الهزيمة عام 1967 كتب (هوامش على دفتر النكسة) :

إذا خسرنا الحرب لا غرابة لأننا ندخلها … بكل ما يملك الشرقى من مواهب الخطابة

بالعنتريات التى ما قتلت ذبابة … لأننا ندخلها بمنطق الطبلة والربابة

……………

جلودنا ميتة الإحساس … أرواحنا تشكو من الإفلاس

أيامنا تدور بين الزار والشطرنج والنعاس … هل نحن “خير أمة قد أخرجت للناس”؟

يقول فى نقد العرب وأحوالهم :

أنا يا صديقة متعب بعروبتى فهل العروبة لعنة وعقاب ؟

أمشى على ورق الخريطة خائفا … فعلى الخريطة كلنا أغراب

أتكلم الفصحى أمام عشيرتى وأعيد … لكن ما هناك جواب

لولا العباءات التى التفوا بها … ما كنت أحسب أنهم أعراب

يتقاتلون على بقايا تمرة … فخناجر مرفوعة وحراب

قبلاتهم عربية … من ذا رأى فيما رأى ,قبلا لها أنياب

نقد الفكر الدينى السائد والعادات فى قصيدة (خبز وحشيش وقمر):

ما الذى يفعله قرص ضياء؟ببلادى .. بلاد الأنبياء.. وبلاد البسطاء .. ماضغى التبغ وتجار الخدر

ما الذى يفعله فينا القمر؟فنضيع الكبرياء .. ونعيش لنستجدى السماء .. ما الذى عند السماء ؟ لكسالى .. ضعفاء

يستحيلون إلى موتى إذا عاش القمر .. ويهزون قبور الأولياء .. علها ترزقهم رزا .. وأطفالا.. قبور الأولياء

ويمدون السجاجيد الأنيقات الطرز .. يتسلون بأفيون نسميه قدر.. وقضاء.. فى بلادى.. فى بلاد البسطاء

يقول شاعر الحب: ( لولا المحبة فى جوانحه ما أصبح الإنسان إنسانا ) .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.