شخصية مصر

هل تمتلك الأماكن والبلاد شخصية مستقلة تميزها عن غيرها ؟ يمكن أن نلاحظ أن شخصية المكان هى نتاج لمكوناته وتاريخه القديم والحديث والظروف الصعبة التى مر بها من حروب ومجاعات واحتلال أجنبى , كما تسهم الصفات الشخصية للسكان فى تحديد ورسم صورة لشخصية البلاد التى ينتمون لها . مصر أرض المتناقضات ما بين الصحراء الممتدة والوادى الأخضر , تنتمى بالجغرافيا لقارة إفريقيا كما تتصل بقارة آسيا فى شبه جزيرة سيناء , فرعونية الأصل قبطية الحضارة, عربية الأب إسلامية الأم , حضارة تشكلت حول نهر النيل مع قوة ساحلية كبيرة متمثلة فى البحر الأحمر والبحر المتوسط , لذلك استحقت مكانها بجدارة كقلب نابض للعالم العربى وواسطة العقد للعالم الإسلامى والباب الشرقى للعالم الإفريقى .

جمال حمدان

جمال حمدان وشخصية مصر

عالم الجغرافيا المصرى جمال حمدان من العلماء الذين بحثوا موضوع ارتباط علم الجغرافيا بشخصية المكان وأصدر كتابه الأشهر (شخصية مصر دراسة فى عبقرية المكان) يرصد بداخله كل المتغيرات التى مرت على مصر عبر التاريخ من ظروف إقتصادية ومناخية وجغرافية , كما تطرق للأحوال السياسية والحروب والغزوات وتأثير البيئة الزراعية وشخصية الإنسان المصرى فى صياغة شخصية متفردة لمصر تجعلها مختلفة عن كل دول العالم الأخرى ومؤثرة فى الإقليم العربى والعالم الإسلامى ورأس الحربة لمواجهة الأخطار فى إفريقيا , ونستعرض بعض الملامح الواضحة فى هذه الدراسة فيما يلى :

1_ التجانس والوحدة : مصر دائماً تحتفظ بالتجانس والوحدة رغم أنها تتألف من أراض متميزة ومختلفة كالوادى والدلتا , مصر العليا والسفلى , كما احتفظت بالتجانس البشرى رغم وفود بعض الأجناس المهاجرة لها على مر العصور ومحاولات الغزو والاحتلال .

2_ من الإقطاع إلى الاشتراكية : منذ نشأة المصرى القديم على ضفاف النيل بدأ نظام الحكم الإقطاعى حيث يملك الفرعون الأرض والماء ويعطى من يشاء ويمنع من يريد كصورة واضحة للحكم المطلق لكن ظهرت فى العصر الحديث محاولات للتوجه نحو الاشتراكية وتوزيع الملكية والأرباح .

3_ المركزية رغم الاتساع : رغم مساحة مصر الكبيرة وتعدد مدنها وقراها إلا أنها تميل للمركزية فى الإدارة حيث يصدر القرار دائماً من العاصمة ويتم تعميمه على الجميع مما يصنع ضغط على العاصمة ويشكل ثقل وبطء فى أداء العمل الحكومى والتنمية .

4_ من إمبراطورية إلى الاستعمار : بعد أن أنشأت مصر أول دولة فى التاريخ وبسطت نفوذها على ما حولها من دول تدهورت أحوالها وتعرضت للغزو والاستعمار مرات عديدة بعد ذلك طمعاً فى موقعها الاستراتيجى , كان أخرها الاستعمار الانجليزى والصراع مع إسرائيل .

5_ من التقدم الحضارى إلى التخلف : تحولت مصر من حضارة زراعية وثقافية عظيمة فى العصر الفرعونى إلى دولة مستعمرة تستورد معظم احتياجاتها من الخارج وتحتل مكانة متأخرة فى التعليم والتصنيع .

6_ البناء الحضارى وأسسه الطبيعية : شكل موقع مصر على نهر النيل العامل الأكبر فى بناء الحضارة التى تعتمد على الزراعة وحدد منسوب المياه فى النهر ازدهار الحياة فى مصر أو تدهورها, كما شكلت المياه بعض الصراعات بعد شق قناة السويس وأهميتها فى تنظيم الملاحة فى البحر الأحمر .

7_ تعدد الأبعاد والجوانب : تتعدد أبعاد شخصية مصر نظراً لموقعها ومكانتها فهى ضمن قارة إفريقيا لكنها تتصل بآسيا فى سيناء , كما يضيف لها نهر النيل علاقات حياة بالدول المشتركة معها فى مياه النهر , وكذلك البعد المتوسطى لطول ساحل البحر المتوسط فى مصر مما يصنع علاقات ثقافية وحضارية مع الدول المطلة على البحر المتوسط .

8_ مصر الفرعونية والعربية : الحضارة المصرية بدأت منذ عصر الفراعنة واستمرت بين الازدهار تارة والانكسار تارة أخرى , ويعد قدوم العرب إلى مصر عبر العصور من أكثر الأشياء التى صنعت تأثيراً كبيراً فى الشخصية المصرية وأضاف لها بعد ثقافى وحضارى مختلف .

9_ الوطنية المصرية والقومية العربية : مصر دولة موحدة فى الجنسية واللغة وأقليتها الدينية ليست كبيرة مثل دول عربية أخرى لذلك لم تعرف المشاكل الطائفية بشكل كبير عبر العصور, ونظراً لمكانتها التاريخية بين العرب فليس من الغريب أن تنتشر من خلالها فكرة القومية العربية وأن تكون مصر من المؤسسين لجامعة الدول العربية وأكثر المدافعين عن قضايا العرب والعروبة فى المؤتمرات الدولية .

نهر النيل

شخصية المصرى

تشكلت شخصية الإنسان المصرى بعد أن استقر على ضفاف النهر وعمل بالزراعة والصناعة والتجارة , وخلقت الظروف المختلفة والاحتكاك بالهجرات الوافدة والغزو من الخارج بعض التغيرات فى الشخصية المصرية , حاول بعض المؤرخين مثل (المقريزى) و(ابن خلدون) ذكر بعض الصفات والسمات الغالبة على شخصية المصرى من مزايا وعيوب , وأبرز ما دونوه فى كتبهم عن صفات المصريين :

( الميل للمرح والصفاء _ روح الفكاهة والسخرية _ البساطة والتعاون _ حب الأسرة والأقارب _ التدين والنزعة الروحية _ الإيمان بالغيبيات _ الرضا والصبر _ الميل للحزن _ القناعة _ الطاعة والبعد عن التمرد والثورة _ الدعة والوداعة ).

(الإتكالية والتواكل _ الخفة والغفلة _ السلبية _ كثرة الخضوع والتبعية _ اللامبالاة _ القهر والعدوان _ المحسوبية والمحاباة _ النفاق _ الجبن وسرعة الخوف _ النميمة _ السعى إلى الحاكم وتملقه ).

مصر دولة قديمة ضربت بجذورها فى العالم منذ فجر التاريخ ومرت بفترات ازدهار وانكسار عديدة , كما تعرضت للغزو والاحتلال مرات كثيرة لكنها تبقى دائماً متفردة بموقعها المميز ومكانتها التاريخية وشخصيتها القوية الخالدة .

فقد الشغف

مزيج من اللامبالاة واليأس والتراخى والجمود مصاحب لحالة من فقدان الحماس للعمل والإنجاز فتصبح الأهداف ضبابية وطريق المستقبل مظلم والأحلام مبتورة وغير منطقية , يبقى الشخص فى المنتصف من كل شىء عاجز عن التقدم للأمام وخائف من التقهقر خطوات نحو الماضى . الشغف هو ما يعطينا الحماس دائماً للقيام بكل ما نفعله فى الحياة , هو الرغبة فى الفعل وحب المغامرة فى صنع كل ما هو جديد ويمكن أن يحقق بهجة وسعادة فى الحياة , بل يمكن أن نقول أن الشغف يساوى الحياة فمن فقد الشغف عاش مثل الآلات والأدوات جسد جامد بلا روح تسكنه .

الروتين اليومى وعدم تجديد الأفعال والأفكار أكثر ما يصنع حالة فقد الشغف نحو ما تقوم به من أشياء فالروح بطبعها ملولة تبحث عن الجديد الذى يبث فيها روح التحدى والمغامرة والإثارة فيولد الرغبة والشغف للتجربة والفوز والاستمتاع بمشاعر جديدة وأفكار ومكاسب متعددة كذلك . الحياة تتغير من حولنا كل يوم والتغيير من قوانين الحياة فلا يجب أن نتقيد دائماً بروتين ثابت أو أفكار قديمة لم تعد تناسب العصر الحديث , بل يجب أن نتحرر ونجرب ما هو جديد يمكن أن يحقق النفع والسعادة مع الحرص على عدم مخالفة الأديان وأخلاق المجتمع وعدم الإضرار بالنفس والآخرين .

بحث عن الذات

الشغف والبحث عن الذات

الشغف هو طاقة داخلية تنبع من الشخص نفسه وتؤثر على مجريات حياته كلها , فى حالة الصدق مع النفس وفعل ما يتوافق مع طبيعتك الشخصية وقدراتك العقلية والجسدية والنفسية سيزداد الشغف تجاه ما تقوم به من عمل أو دراسة وستتمكن من الإنجاز والتقدم نحو أهدافك وتحقيقها , على العكس عندما تفعل أشياء لا تتوافق مع شخصيتك وقدراتك سيصبح كل شىء صعب أمامك وستفقد شغفك تجاه ما تفعله مع مرور الوقت ولن تتمكن من اكتشاف قدراتك الحقيقية وستعيش حياة أنت مجبر عليها وليست من اختيارك .

اكتشاف الشغف

البعض يبحث عن الشغف ولا يجده أو يعجز عن تحديد شغفه الأكبر فيصيبه الفتور واليأس سريعاً ولا يصل إلى شىء محدد , ونذكر بعض الخطوات التى تساعدك على تحديد شغفك الحقيقى واكتشافه :

  • حدد قدراتك وامكانياتك : اكتب ما تتسم به من مهارات ومواهب وهوايات منذ الطفولة وفكر بالأعمال المناسبة لها .
  • حدد ما يلهمك ويسعدك : اكتب الأشياء التى تشعرك بالراحة والإلهام وتجعلك أكثر حماسة وسعادة فى العمل والهوايات والأنشطة اليومية .
  • حدد أكثر ما تبحث عنه : اكتب ما تبحث عنه كثيراً فى الكتب والبرامج والمحاضرات وتقضى وقت كبير فى محاولة الحصول على معلومات إضافية عنه .
  • حدد ما تكرهه بشدة : اكتب الأشياء والأعمال التى تكره القيام بها بشدة واستبعدها من خططك ويمكن أن تجد أن شغفك أصبح أكثر تحديداً ووضوحاً.
  • حدد الأكثر أهمية : يمكن أن تهتم وتحب أشياء كثيرة لكن تختلف أهمية كل شىء بالنسبة لك ويجب أن تكتب الأشياء التى تحبها بترتيب أهمية القيام بها بالنسبة لك وستكتشف شغفك .
  • حدد ما يدفعك للفعل : اكتب الأشياء التى تريد فعلها و الأشياء التى يخبرك الناس أنك يجب أن تفعلها وستعرف شغفك الحقيقى وما تفعله بتأثير الضغوط وإرضاء الآخرين .
  • فكر فى المستقبل : فكر واكتب الأشياء التى تريد فعلها فى المستقبل والأعمال التى تجذبك وما تحب أن تكون مشاركاً به من أنشطة ومشاريع مستقبلية .
  • تذكر أحلام الماضى والطفولة : فكر واسترجع فى ذهنك ما كنت تحلم أن تفعله وأنت طفل من أعمال وأنشطة ويمكن أن يكون مدوّن فى مذكراتك القديمة ويحقق لك الشغف المنشود .
صعود الجبال

تجديد الشغف

لو أنك تشعر بفقد الشغف فيجب أن تحرص على صنع أشياء جديدة ومختلفة تعيد لك الحماس والمتعة وشغفك بالحياة مرة أخرى وتقضى على حالة الملل والفتور التى تنتابك مثل :

وضع أهداف جديدة : بدون أهداف تصل لها لن تجد الشغف فى حياتك وعندما تضع أهداف جديدة ستخلق حالة من الحماس والدافعية لتحقيقها وسيعود الشغف والترقب للعمل والإنجاز .

الخروج من حالة السكون : حالة السكون والرضا بالوضع القائم حتى لو لم يحقق لك الطموح المنشود تفقدك الشغف تجاه كل شىء مع الوقت ,لذلك يجب أن تخرج منها وتضع لنفسك هدف لتحقيقه مهما قابلت من تحديات ومشاكل يجب أن تواجهها وتتحدى كل الظروف للوصول إلى شغفك وما يحقق لك السعادة .

القيام بأشياء جديدة : عندما تجرب أشياء وأعمال وأنشطة جديدة تكتشف فى نفسك جوانب لم تتعرف عليها من قبل وهذا يزيد من حماسك وشغفك ويحررك من الروتين والملل ويشحن طاقتك للنجاح والإنجاز فى كل ما تفعله .

الثقة فى النفس : اعرف نفسك وثق فى قدراتك لأن عدم الثقة فى النفس يصيب بالإحباط والملل ويفقدك لذة الحياة وشغفك تجاه ما تقوم به من أعمال .

التعرف على أصدقاء جدد : التعرف على أشخاص جدد والاطلاع على أفكارهم والتعلم من خبراتهم والتأثر الإيجابى بهم والتأثير فيهم يغير من نمط الحياة السائد ويجدد الحماس والشغف .

ممارسة أنشطة جديدة : ممارسة الرياضة والتنزه لفترات قليلة تعمل على تحسين المزاج وتحفيز الجسد واكتساب عادة القراءة يزيد الأفكار ويخلق جو من الإبداع والشغف بكل ما تضيفه من معلومات فى شتى مجالات الحياة .

الطعام الصحى والنوم : تناول الطعام الصحى والحصول على قدر كافى من النوم يجعل الجسم فى حالة نشيطة ويزيد من حماسك وشغفك خلال كل الأنشطة والأعمال .

الشغف لا يبقى كما هو دائماً يزيد وينقص تبعاً لحالة الشخص الجسدية والنفسية والأفكار التى تدور فى رأسه طوال الوقت , لذلك يجب أن نفكر أن هناك أشياء كثيرة نُحبها ولم نفعلها حتى الآن وأماكن لم نزرها ومعلومات لم نعرفها وخبرات لم نجربها وضحك وسعادة يجب أن تنعم بها فى ما هو قادم لكى نبقى جميعاً على قيد الشغف وتبقى الروح على قيد الحياة .