النار

صحوت فزعاً على صوت صرخات! … قفزت من الفراش … غشاوة النوم تطمس عينى … ماذا يحدث وماذا أفعل؟! ، الصراخ من خارج الشقة! … أقدام تركض على السلالم … أيادى تطرق أبواب الشقق؟! ، مسحت وجهى بالماء سريعاً … استجمعت شتات نفسى … فتحت باب الشقة لدخول المتاعب! .

الصورة تتضح أمامى … أصوات تُردد : النار .. حريقة .. المطافىء .. البوليس ، صرخات نسائية … تجمُع رجالى أمام شقة فى أخر رواق الدور الذى أسكنه! ، يدقون الباب بعنف … يحاولون كسره بأكتافهم! . الدخان يزداد … يُغشى العيون والأنوف ، لحقت بهم نضرب الباب بكل قوة لكن دون جدوى! … الباب قوى مُبطن بالفولاذ يصعب كسره! ، فتاة تصرخ من داخل الشقة بلا توقف!… هموت .. إلحقونى .. حرام عليكم .. النار … بكاء ونشيج ثم تُعاود الصراخ .

اقترح عم محمد البواب القفز من المنور لكسر باب المطبخ وإنقاذها ، نفَّذَ مع أحد الجيران فوراً ، بدأت مُحاولات كسر باب المطبخ ، المُفاجأة أنه باب مُحكم الإغلاق أيضاً وصعب الكسر! . دقائق ثقيلة مرت قبل وصول المطافىء … هربت أعصاب الجميع … فقدوا عقولهم من صرخات الفتاة وتأثير الدخان .

تمكن رجال الإطفاء من كسر باب الشقة … أخمدوا الجحيم داخلها بشجاعة وسرعة! ، سكنت صرخات الفتاة … بعض النساء تبكى استعداداً لخبر وفاتها! ، الغريب أنها كانت لازالت على قيد الحياة! … أصابها الدخان بالإغماء … مُلقاة فى ركن الصالة المُحترقة ، إستطاع المُسعفين إفاقتها لكنها فحمة … مسلوخة الجلد … مُشوهة الجسد والروح! … تتأوه وتتكلم كأن شيئاً لم يحدث! .

بدأ الضابط يسألها عن الحادث … أجابت بإنها خادمة عند سيد بك منذ شهرين ، وأنه أعتاد وزوجته إغلاق جميع أبواب الشقة حتى لا تهرب لأنها لا تُريد العمل عندهم! … الراتب يذهب كله للأب! … تُريد الهرب والزواج من ميكانيكى يُواعدها منذ شهور! ، أنها غَفَلَت عن البوتجاز المُشتعل وبجواره أقمشة تستخدمها لمسك الأوانى فزحفت النار للمطبخ كله والشقة! ، أنهى الضابط إستجوابها … حملها رجال الإسعاف على النقالة مُغطاة ببطانية قديمة تبرعت بها أحدى السيدات … أنطلقت العربة بالفتاة للمستشفى .

أكمل الضابط التحقيق مع البواب وسُكان العمارة عن الحادث؟ … علاقة سيد بك بمن يخدمه؟ ، الإجابات فى المُجمل تُمجد سيد بك وكرمه! ، وتبتعد عن الإجابات المباشرة! .

حضر سيد بك بعد إبلاغه بالحادث … خرج من الأسانسير كالطاووس بملابسه الثمينة! … الهاتف على أذنه! ، صافح الضابط … سلمه الهاتف! … تبدلت نظرات الضابط … تغير معها سير التحقيق … كرر تمام يا فندم كثيراً! … صرف الجميع! … ناقش سيد بك على إنفراد! … بدأ يكتب محضر جديد! … طلب توقيع البك … شد على يده بالسلام قبل الإنصراف! .

الأخبار السيئة وردت تباعاً … تناقلها البواب وسُكان العمارة فى غيظ وسكون! ، ماتت الفتاة بعد ساعات فى المستشفى ، سبب الحادثة تغير فى محضر الشرطة إلى ماس كهربائى! ، سيد بك دفع مبلغ مالى كبير لوالد الفتاة للسكوت وعدم إتهامه بشىء! ، الجميع فى العمارة يخرج ويدخل والخزى على وجهه! .

زال أَثَر الحريق من البناية! … الحياة تسير والنسيان آفة البشر! ، بعد عام كنت أفتح باب شقتى ، سمعت صوت فتاة خلفى يسأل عن شقة سيد بك! … أشرت لأخر الرواق ، أتى صوتها مُختلجاً : آسفة يا بك على إزعاجك … أنا الخدامة الجديدة ، خطوت داخل الشقة … استدرت قبل أن تضغط جرس البك ، بعطف أبوى ونبرة حزن رددت لها : ابعدى عن النار يا بنتى … النار! وأغلقت الباب .

51 فكرة على ”النار

  1. Bonjour,
    ” … الحياة تسير والنسيان آفة البشر! ”
    Il faut mesurer l’oubli pour qu’il ne soit pas un frein à la construction de l’humain et que n’apparaisse pas des barrières infranchissables à son épanouissement parmi les siens.
    Max-Louis

    Liked by 1 person

    1. Oui, je suis d’accord avec vous, mais l’oubli est une habitude inhérente à l’homme et il est difficile de la changer. Par conséquent, les gens ont recours à l’écriture de l’histoire et à la rédaction de journaux et d’événements importants de la vie.

      Liked by 1 person

  2. elcieloyelinfierno

    قصة مروعة عن المطاردة البائسة لامرأة !! لا مغفرة من الله لإجبار شخص آخر ، أياً كان ، على الركوع أمام أي قوة تسعى إلى إذلال وإهمال شخص ما. تحيات.

    Liked by 1 person

    1. نعم هى قصة تصور قهر بعض الأشخاص بواسطة آخرين وللأسف تحدث كثيراً فى الحياة من خلال السُلطة والنفوذ والمال
      You can comment in English or in your own language, no problem
      Puedes comentar en inglés o en tu propio idioma sin problema

      Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.