نشرت تحت تصنيف قضايا إجتماعية، علم نفس

من أجل الشهرة والمال

أتاحت شبكة الإنترنت الفرصة أمام الناس لسهولة تداول المعلومات والتواصل بسهولة وسرعة مهما كانت المسافات بينهم , لكن انتشار مواقع التواصل الإجتماعى أظهر لنا بعض السلوكيات الخاطئة يمارسها عدد كبير من رواد هذه المواقع , وعندما تدقق هذه الممارسات وتحاول تحليلها تتوصل فى النهاية إلى أنها نابعة من هوس هؤلاء الأشخاص بالشهرة ومحاولة جلب عدد متابعين أكبر ومعجبين بما يقدم من محتوى يتوافق مع التفاهة والابتذال فى معظم الأوقات .

فى الماضى كانت الشهرة فى جانبها الإيجابى من نصيب كل فرد متميز فى مجاله العلمى أو الثقافى أو الفنى أو الإدارى وكل جوانب الحياة , أما فى عصر شبكات التواصل الإجتماعية ظهر مشاهير جدد يعرفون بمشاهير السوشيال ميديا , نجحوا فى جذب عدد كبير من المتابعين وفرض أفكارهم وسلوكياتهم على المجتمعات حتى لوكانت غريبة وشاذة ويساعدهم فى ذلك بعض المتابعين المهوسين بما يقدم من محتوى قد لا يهم شخص عاقل مثل الحياة اليومية بتفاصيلها لبعض الأشخاص وأماكن النوم والطعام ويتطور الأمر فيصل لنشر صور وفيديوهات محرجة و لا تليق للشخص نفسه أو لآخرين من أجل زيادة المتابعة والإعجاب .

يشير علم النفس إلى أن الحاجة للفت انتباه الآخرين هى شىء غريزى ومن الحاجات العاطفية والإجتماعية لدى الإنسان , لكن عندما تزيد وتصل لرغبة شديدة ومتزايدة فى حب الظهور والشهرة مع الإستعلاء واحتقار من هم أقل منك شهرة يدخل الشخص تحت مسمى (هوس الشهرة) ويكون (مريض الشهرة) وهو اضطراب ثنائى القطب يجمع بين بعض أعراض الاكتئاب ومرض الهوس وينصح الشخص بالتوجه لزيارة طبيب أو معالج نفسى لمساعدته فى التخلص من المرض والعودة لحالة طبيعية من الصحة النفسية .

ظاهرة هوس الشهرة زادت فى السنوات القليلة الأخيرة وساعد على ذلك وجود مواقع تمكن الأشخاص من ربح الأموال عن طريق عرض فيديوهات خاصة لهم أو لآخرين ونجاح هذه الفيديوهات فى جلب عدد كبير من المشاهدين حول العالم مما يجلب إعلانات دعائية تدر أموال على الموقع الذى يعطى نسبة من الأرباح لمالك حقوق الفيديو الأكثر فى المشاهدة , من أشهر هذه المواقع(youtube_ dailymotion_ vimeo), والموقع الأكثر رواجا فى العالم العربى هو اليوتيوب حيث يطمح الكثير من الشباب لتحقيق عدد مشاهدات ضخمة تمكنه من ربح أموال طائلة من خلال استخدام هذا الموقع , وفى سبيل ذلك قد يكون المحتوى تافه بلا قيمة حقيقية أو بدون ضابط أخلاقى من الشخص والموقع فتسود التفاهة والانحطاط .

الشهرة جيدة للشخص ويمكن أن توفر له علاقات ومعارف فى مجالات عديدة مثل المجالات الفنية والأدبية حيث يعتمد الفرد على الصيت الواسع والسمعة الطيبة وحب الناس والرغبة فى متابعة أعماله , لكن الشهرة تجعل الفرد لا يعيش فى راحة طوال الوقت لأن ما يفعله يكون تحت رقابة الجماهير والمجتمع ولا يستطيع ممارسة حياته بشكل طبيعى من الخروج بين الناس بسهولة والتنزه وارتداء ما يعجبه من ملابس والتصرف بطريقة طبيعية وعفوية مع الجميع فقد تثير بعض من هذه التصرفات غضب الجماهير فينقلب الحب والإعجاب لكراهية وازدراء ويفقد مكانته بسرعة بين معجبيه وجماهيره وتصير الشهرة على النقيض شهرة سلبية .

الشهرة ليست عيبا نخجل منه أو نترفع عنه لكن يجب أن يطلبها الإنسان بطريق صحيح فى اكتساب علم نافع أو ثقافة أو تطوير مهارات تخدم المجتمع والناس وتساهم فى نهضة البشرية وجلب السعادة للجميع , وليس عن طريق تقديم محتوى هزلى بلا فائدة مع غياب الأخلاق لمجرد جلب متابعين ونسب مشاهدة عالية تجلب الأموال , كما نهيب بذوى العقول من الجماهير المتابعين التوقف عن متابعة وصناعة هؤلاء الحمقى من المشاهير وعدم إعطائهم إهتمام أكبر من حجم مواهبهم وقدراتهم ودعم الأشخاص الذين يمتلكون مواهب وقدرات عالية تفيد المجتمع وتعمل على تطويره , مع عدم الإلتفات للراغبين فى الشهرة ولو بطريق السخرية والنقد فقد يحقق هذا ما يطمحون له من شهرة حتى لو كانت سلبية , فالأفضل أن نتركهم جانبا ونركز مع من يستحقون الإهتمام والدعم .

طور من نفسك وأظهر علمك ومواهبك للناس من خلال محتوى نافع وهادف وستصل للشهرة عبر الجهد والكفاح لكن حذار أن تكون الشهرة هى هدفك ورسالتك الوحيدة فى الحياة .

نشرت تحت تصنيف قضايا إجتماعية، تعليم، علم نفس

التنمر المجتمعى

ظاهرة التنمر أصبحت من أكثر الظواهر المنتشرة فى المجتمعات العربية والعالمية فى السنوات الأخيرة وهى تعبر عن شكل من أشكال العنف والإيذاء والإساءة التى يقوم بها شخص أو جماعة من الأشخاص تجاه شخص آخر أو مجموعة أخرى من الأشخاص بغرض تخويفهم والترهيب وفرض السيطرة وترويع الآخر وتهديد أمنه وسلامه النفسى .

أنواع التنمر :

_ التنمر المباشر : يكون من خلال فعل مباشر لإيذاء الضحية مثل الدفع والضرب والركل والعض والصفع وغيرها من أشكال الإيذاء البدنى المتعمد .

_ التنمر الغير مباشر : يكون من خلال فعل غير مباشر لإيذاء الضحية مثل التهديد بعزل الشخص إجتماعيا ونشر الشائعات عنه وإنتقاد ما يخصه من ملبس أو دين أو عرق أو لون بشرة وكذلك تهديد من يسانده أو يدعمه .

وتنحصر أشكال التنمر فى ( التنمر اللفظى _ التنمر الجسدى _ التنمر العاطفى ) .

أوساط التنمر :

للأسف الشديد كل مكان يمكن أن يجتمع فيه جماعة من البشر يصلح أن يكون أرض خصبة لظهور آفة التنمر فى العلاقات السائدة بينهم ومن أشهرها :

_ التنمر فى الدراسة : يحدث من خلال الأقران فى المراحل الدراسية المختلفة وبعض الأوقات من المعلمين تجاه الطلبة .

_ التنمر فى العمل : يكون بين زملاء العمل أو من الرؤساء تجاه من يعمل فى مناصب أقل منهم فى العمل .

_ التنمر الإلكترونى : على وسائل التواصل الإجتماعى والبريد الإلكترونى والرسائل عبر المواقع المختلفة.

_ التنمر العائلى : يحدث من الوالدين على الأبناء او الأخوة تجاه بعضهم وفى بعض الأوقات الأقارب .

_ التنمر السياسى : يحدث عن طريق القوة والتهديد بين الدول القوية والضعيفة وأحيانا بين الأحزاب والجماعات السياسية داخل البلد الواحد .

التنمر المدرسى :

نمت ظاهرة التنمر المدرسى فى الفترة الأخيرة وأصبحت من أكثر الظواهر التى تؤثر بالسلب على العملية التعليمية فى معظم بلدان العالم وتسبب آثار وأضرار سيئة على الطلاب مثل :

_ تحول الطلاب للعدوانية وأفتعال المشاكل .

_ تراجع المستوى التعليمى والفشل الأكاديمى .

_ الميل للوحدة والابتعاد عن جماعة الأصدقاء .

_ إحساس دائم بالخوف وعدم الأمان فى المدرسة .

_ الميل للحزن مع تغير فى مدة النوم والشهية للطعام .

_ ظهور كدمات وخدوش فى الجسم .

_ انحراف سلوك الطلاب واللجوء لسرقة المال والتدخين .

_ تظهر على الطلاب مظاهر الخوف وأعراض مثل الصداع وآلام المعدة .

_ قد يلجأ ضحايا التنمر لمحاولة الانتحار فى بعض الأوقات .

التنمر الإلكترونى :

مع ظهور شبكة الإنترنت وانتشار مواقع التواصل الإجتماعى عليها بدأت ظاهرة التنمر فى الزيادة بشكل واضح وملموس لكل رواد المواقع المختلفة فى المحتوى وفى السياسات التى تمكن الفرد من حفظ الخصوصية وعدم التعرض للنصب والإبتزاز الإلكترونى , لكن على الجانب الآخر من الصعب جدا أن توضع قوانين وسياسات تمنع الأشخاص من القيام بفعل التنمر تجاه بعضهم البعض عبر أشكال مختلفة مثل :

_ اتصالات ورسائل للترهيب والتخويف والتشويه للمتلقى .

_ العبث فى الصور الشخصية وتعديلها ونشرها بدون أذن .

_ انتحال الشخصيات واستبعاد أشخاص من وسائط إلكترونية .

_ التعليقات الجارحة والمشينة على صور ومنشورات الأشخاص الآخرين .

علاج التنمر :

يمكن أن نذكر أشياء كثيرة تعمل على تقليل ظاهرة التنمر والعمل على القضاء عليها لكنها ستتلخص فى النهاية فى وعى المجتمع بخطورة التنمر والعمل على نشر الأخلاق الإنسانية ورفع ثقافة المجتمع تجاه تقبل الآخر المختلف عنه , وزرع بذور التعاون والتسامح والمساواة والمحبة والتواضع فى قلوب الأفراد من الطفولة المبكرة حتى الشباب لضمان بناء إنسان يملك عقل ناضج وقلب نقى من الكراهية .